حصة بوحميد تفتتح فعاليات النسخة الـ 22 من معرض دبي للعروسة

افتتحت معالي حصة بنت عيسى بوحميد وزيرة تنمية المجتمع، النسخة الثانية والعشرين من "معرض دبي للعروس 2019"، والذي يعد أرز فعالية لحفلات الزفاف وأنماط الحياة في منطقة الشرق الأوسط، ويستمر على مدى 4 أيام في مركز دبي التجاري العالمي.

 

حضر الافتتاح كوكبة من العرائس والمُقبلات على الزواج وعاشقات الموضة والجمال، بالإضافة إلى لفيفٍ من ممثلي وسائل الإعلام المرموقة والضيوف المتميّزين. كما حضر الافتتاح أيضاً السيدة سوزي باليت، نائبة الرئيس التنفيذي لقسم فعاليات المستهلكين لدى شركة "إنفورما" التي تتولّى تنظيم المعرض؛ بالإضافة إلى السيدة منال يونس، مديرة تنسيق الأعمال؛ والسيدة ساريتا لاكاني، مديرة التسويق لدى الشركة. وتجاوز الإقبال خلال اليوم الأول للمعرض جميع التوقعات، حيث أتيح للزوّار فرصة استكشاف أحدث اتجاهات تصاميم فساتين الزفاف، والأزياء الراقية بأسعار معقولة، والاطلاع على مجموعة من المجوهرات وقطع الحلي المذهلة، ولقاء نخبة من مشاهير التواصل الاجتماعي، فضلاً عن استكشاف مجموعة من العروض والحسومات على أحدث المنتجات المبتكرة للعناية بالشعر والصحة والجمال.

 

وتشارك وزارة تنمية المجتمع في فعاليات "معرض دبي للعروس 2019" من خلال جناحٍ خاص يعرض منتجات قام بتصميمها أصحاب الهمم، ومن بينها منتجات "قلادة"، و"شوكولاتة تسنيم" و"أكريلك"، و"جنى للتمور". حيث تأتي مشاركة الوزارة في المعرض ضمن إطار السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم، وسياسة تشغيل أصحاب الهمم، والتي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

 

وأكدت معالي حصة بنت عيسى بوحميد بهذه المناسبة؛ أن وزارة تنمية المجتمع تحرص على المشاركة في إنجاح الأفكار التنموية المجتمعية، انطلاقاً من مبدأها المستدام "أسرة متماسكة.. مجتمع متلاحم"، وحفاظاً على دورها المحوري في تحقيق استقرار الأسر ودعم طموح الشباب المقبلين على الزواج من الجنسين، لتكوين أسر مستقرة ومتماسكة، مشيرة معاليها مشاركة إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم في المعرض من خلال منتجات عصرية أبدعتها أنامل أصحاب الهمم، والتي ستلفت أنظار زوار المعرض بجمالها وأسلوبها الفريد، وتحقق مكاسب مادية ومعنوية يحتاجها أصحاب الهمم لمواصلة مسيرتهم الإبداعية تحت مظلة الرعاية والتأهيل والتمكين التي توفرها الوزارة.